جرثومة المعدة: أعراضها وعلاجها بالأعشاب المجربة

القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار[LastPost]

جرثومة المعدة: أعراضها وعلاجها بالأعشاب المجربة

جرثومة المعدة

يتعرض الكثير من الأشخاص للإصابة بالبكتيريا الحلزونية، أو بما يعرف بجرثومة المعدة، تتواجد هذه الجرثومة بجدار المعدة.

حيث تعمل على حدوث التهابات أو تقرحات في حال عدم الإسراع بعلاجها.
جرثومة المعدة: أعراضها وعلاجها بالأعشاب المجربة
جرثومة المعدة: أعراضها وعلاجها بالأعشاب المجربة

 
في بعض الأحيان تؤدي إلى الإصابة بسرطان المعدة، تنتقل بين الأشخاص عن طريق شرب الماء الملوث أو تناول الطعام مع شخص مصاب به ،أو عن طريق التنفس المباشر.


تزداد نسبة الإصابة بمرض جرثومة المعدة في المناطق الفقيرة ، والمناطق التي تكون الخدمة الصحية فيها سيئة.


ليس بالضرورة الشعور بأعراض الجرثومة، فهناك أشخاص مصابون بها لعدة سنوات، ورغم ذلك لا تظهر عليهم الأعراض.

 

أعراض جرثومة المعدة والقولون

  • التجشؤ باستمرار.
  • غثيان.
  • الشعور بالانتفاخ، والحرقة.
  • شحوب الوجه.
  • فقدان الوزن دون الخضوع لحميات غذائية.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ألم في البطن خاصة عند الشعور بالجوع، بالعادة يذهب عند تناول الطعام.
عند إهمال الأعراض السابقة قد يؤدي إلى الإصابة بسرطان المعدة.

 

أعراض تدل على زيادة مشكلة الجرثومة

  • قلة الشعور بالجوع، والإحساس بالشبع السريع، حتى لو تم تناول القليل من الطعام.
  • لون البراز يصبح غامق مائل للسواد.
  • فقدان الشهية.
  • حمّى قوية ومتكررة.
  • الضعف الشديد.
  • اضطراب في عملية التنفس.

 

وقاية الجسم من التعرض للإصابة بها

  1. الحرص على غسل اليدين جيداً عند إعداد الطعام وتناوله.
  2. تجنب تناول الطعام المكشوف للحشرات؛ وذلك لأن الحشرات تعد من مصادر نقل عدوى هذا المرض.
  3. لا تشارك الطعام مع الشخص المصاب بجرثومة المعدة بنفس الصحون والأكواب.
  4. الحرص على النظافة الشخصية بعد الانتهاء من استخدام الحمام، وغسل اليدين جيداً.

 

تحليل جرثومة المعدة

  • تنظير المعدة؛ ويتم ذلك بإدخال أنبوب من الفم إلى المريء ومن ثم إلى المعدة، يقوم الطبيب خلالها بأخذ عينة من جدار المعدة ليتم فحصها بالمختبر للتأكد من وجود الجرثومة.

  • فحص البراز؛ تستخدم هذه الطريقة للكشف عن الجرثومة لدى الأطفال بشكل أكبر.

  • فحص الدم؛ يكشف فحص الدم عن وجود مضادات حيوية معينة ينتجها جهاز المناعة في حالة وجود الجرثومة.

  • التنفس؛ حيث يتم إعطاء  المريض القليل من المادة الملونة لشربها، وبعد مرور عشر دقائق، يطلب الطبيب من المريض النفخ في بالون، ومن ثم إغلاقه ليتم بعد ذلك فحص مكونات البالون والتعرف على شدة الجرثومة.

 (بالعادة يستخدم فحص التنفس بعد البدء بأخذ العلاج للكشف،  عن نسبة تجاوب المريض مع المضادات الحيوية).

 

علاج جرثومة المعدة بالأدوية

 بخلاف الأساليب القديمة التي كانت تتبع لعلاج جرثومة المعدة المتمثلة بالعمليات الجراحية والأدوية الغير ناجعة.


(تم حديثاً ابتكار طريقة ناجعة للقضاء على الجرثومة).

 وذلك بخلط ثلاثة أنواع من الأدوية وهي (المضاد الحيوي ومثبت حموضة المعدة بالإضافة إلى مثبت مادة البروتون وهو هرمون مسؤول عن نقل البروتونات داخل جدار المعدة).


تعد هذه الطريقة من الطرق العلاجية السريعة والسهلة، حيث تستمر مدة علاج جرثومة المعدة أسبوعين تحت إشراف الطبيب المعالج.


ملاحظة: (يجب تناول الأدوية الموصى بها بانتظام شديد دون إهمال أي وجبة منها، وقد تحتاج إلى تناول الكثير من الأدوية بما يعادل ١٥ حبة.

وفي حال تم إهمال العلاج أو التوقف عنه في هذه الفترة، يؤدي إلى مقاومة الجرثومة للأدوية وبالتالي يجعل الأمر أكثر صعوبة).

 

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب

تمتاز بكتيريا الجرثومة عن غيرها من الأنواع الأخرى بصعوبة التخلص منها لشدة مقاومتها والتصاقها بجدار المعدة.

ولكن قد يكون للعلاج الطبيعي فعالية في التخفيف من أعراضها ومساعدة المريض على مواصلة أمور حياته براحة أكبر، سنذكر بعضاً منها:


  • الثوم: يمتاز الثوم بخصائص تجعله قادراً على محاربة البكتيريا، وذلك بتناول فص واحد يومياً على الريق بعد تقطيعه مع كوب من الماء، لذا يعتبر علاج جرثومة المعدة بالثوم ناجعاً وله مفعول قوي.

  • خل التفاح: أثبتت الدراسات على دور الخل في التخفيف من أعراض الجرثومة، عن طريق مزج ملعقة صغيرة مع كوب ماء وشربه مرتين يومياً.

  • العسل للجرثومة: قم بخلط ملعقتين من العسل مع كوب ماء، واحرص على تناوله قبل وجبات الطعام الثلاثة يومياً.

  • الزنجبيل: يعرف بمقدرته على تهدئة الجهاز الهضمي، يتم خلط ملعقة صغيرة مع كوب ماء ويشرب يومياً.

  • الميرمية: انقع كمية مناسبة من الميرمية في ماء مغلي، واتركه لمدة خمس دقائق، ثم اشربه وهو ساخن.

  • الرمّان: ينظف الرمّان المعدة والأمعاء من البكتيريا، يمكنك خلط كمية من الرمّان مع ملعقة صغيرة من الكركم، وملعقة صغيرة من العسل، وتناوله يومياً لمدة شهرين تقريباً.

جرثومة المعدة وتساقط الشعر

تكثر الأسئلة التي تخص هذه البكتيريا الحلزونية، ومن ضمنها هذا السؤال (هل جرثومة المعدة تسبب تساقط الشعر؟).

يكون الجواب لهذا السؤال بنعم، حيث تؤثر المضادات الحيوية التي يتم استخدامها في علاج البكتيريا الحلزونية على البكتيريا الجيدة، من ناحية أخرى تؤثر على وصول العناصر الغذائية إلى الشعر مما يؤدي إلى إضعافه وتساقطه.

عدا عن ذلك من الممكن تعويض الجسم بالعناصر المسؤولة عن تغذية الشعر، المتمثلة بالبيوتين وهو يساعد بشكل كبير على تقوية الشعر.

المصادر الغذائية للبيوتين:
  • البيض.
  • البطاطا الحلوة.
  • الفطر.
  • اللوز.
  • القرنبيط.

 

انت الان في اخر مقال
reaction:

تعليقات