أعراض فقر الدم وأنواعه وعلاجه بالأكل

القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار[LastPost]

أعراض فقر الدم وأنواعه وعلاجه بالأكل

أعراض فقر الدم وأنواعه وعلاجه بالأكل
أعراض فقر الدم وأنواعه وعلاجه بالأكل

فقر الدم

تحتوي كريات الدم الحمراء على هرمون الهيموغلوبين، وهو الهرمون المسؤول عن نقل الأكسجين من الرئتين إلى جميع أعضاء وأجهزة الجسم.

وفي حالة نقص عدد الكريات الدم الحمراء تقل نسبة الأكسجين الضرورية للجسم، مما ينتج عن نقصه العديد من الأعراض والمشكلات الجسمانية التي تعيق من نشاط الجسم.

الأطفال والنساء والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة هم أكثر عرضة بالإصابة بفقر الدم.

سنذكر معلومات سريعة عن العوامل التي تعمل على حدوث فقر الدم:

  • قد تنتقل بعض جينات فقر الدم من الأم إلى الطفل أثناء الولادة.
  • النساء أكثر عرضة للإصابة بفقر الدم بالمقارنة مع الرجال، يعود ذلك لفقدهم الحديد عن طريق الدورة الشهرية، وبسبب استهلاك الدم والعناصر الغذائية أثناء الحمل.
  • معدل الإصابة بفقر الدم بين كبار السن كبيرة ، وذلك لأنهم معرضون بشكل كبير للإصابة بأمراض الكلى والأمراض المزمنة الأخرى كضغط الدم والسكري.

(يوجد عدة أنواع من فقر الدم لكل نوع علاج معين، هناك الخفيف مثل فقر الدم الناتج عن الحمل وهذا النوع سريع العلاج، ولكن يوجد أنواع قوية وخطيرة تكشف عن أمراض خطيرة تلزم المتابعة فوراً).


الأسباب التي تؤدي إلى فقر الدم

النزيف المفرط والمتكرر للدم: هناك عدة أسباب للنزف المفرط كغزارة الدورة الشهرية (تتفاقم المشكلة في حال وجود بعض الأورام الليمفاوية) والجروح العميقة، أو النزف أثناء العمليات الجراحية، والتعرض للحوادث المختلفة وهذه الأمور تؤدي إلى نقص عنصر الحديد وبالتالي حدوث فقر الدم.

بالإضافة لذلك هناك بعض الأمراض المزمنة تؤثر على إنتاج كريات الدم الحمراء، وبعض أنواع السرطانات المتنقلة من مكان إلى آخر.

 أيضاً يمكن أن تؤثر الأمراض والمشاكل المتعلقة بالجهاز الهضمي على حدوث فقر الدم خلال مدة طويلة من الزمن مثل: (البواسير وقرحة المعدة وسرطان المعدة).

 

نقص عدد كريات الدم الحمراء: يحدث ذلك بسبب مشاكل نخاع العظم أو نقص العناصر الغذائية الهامة، كفيتامين b12  وعنصر الحديد، وحمض الفوليك والنحاس.

 فعند نقصان هذه العناصر تصبح الكريات الدم الحمراء مشوهة أو قليلة ولا تستطيع حمل الكميات اللازمة من الأكسجين، مما يبطئ من عملية نقله إلى كافة الجسم.

 

فقر الدم بسبب تدمير كريات الدم الحمراء: بالعادة تعيش كريات الدم الحمراء مدة ١٢٠ يوماً، وعندما يقترب مدة انتهاءها، تبدأ الخلايا الكاسحة المتواجدة في الكبد والطحال ونقي العظم بمحاربتها وتدميرها.

 في بعض الأحيان يحدث خلل فيها مما يؤدي إلى محاربتها للكريات الدم السليمة، وفي هذه الأثناء يحاول نقي العظم التعويض عن نقص عدد الكريات الدم الحمراء، ولكن التدمير يفوق إنتاجها.

وهذه من أحد أسباب حدوث فقر الدم، لكنها قليلة الحدوث بالمقارنة مع فقر الدم الناتج عن حدوث النزيف.

 

فقر الدم الوراثي: تؤثر الوراثة على حدوث فقر الدم وهو ما يسمى بفقر الدم المنجلي، سمي بهذا الاسم لأنه يشبه المنجل بشكله، وهذا المرض منتشر في منطقة الحوض الأبيض المتوسط.

 

أعراض فقر الدم

في بعض الأحيان تكون الأعراض خفيفة لدرجة أن الشخص لا يلاحظها، ومع مرور الوقت سيبدأ بالانتباه لهذه الأعراض:

  • الشعور بالدوخة باستمرار والإحساس كأنك ستفقد الوعي.
  • التعب والإرهاق المستمر، رغم قلة بذل الجهد.
  • قلة التركيز، وتشتت الأفكار.
  • الإصابة بتشنجات الساق باستمرار.
  • تنميل القدمين.
  • وخز بالأيدي.
  • صداع وألم بالرأس مستمر.
  • اضطراب في عملية التنفس.
  • التعرض للجفاف وشحوب بشرة الوجه والجسم.
  • ألم في الصدر والعظام والبطن.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • نبض القلب غير المنتظم.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • اضطراب في النمو بالنسبة للأطفال والمراهقين.
  • ضعف الذاكرة.
  • برودة بالأيدي والقدمين.
  • الإصابة بأمراض القلب، وهو في الحالات الشديدة.

 

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بفقر الدم

  • النساء في فترة الخصوبة، يفقدن عنصر الحديد أكثر من الرجال عن طريق الدورة الشهرية.
  • النساء الحوامل معرضات بشكل كبير للإصابة بفقر الدم، وذلك لأن الجنين يشارك أمه بمخزون الحديد.
  • الأشخاص الذين لديهم سوء تغذية، فهم يفتقرون للعناصر الغذائية الهامة لتكون هرمون الهيموغلوبين.
  • مرضى السرطان والفشل الكلوي والكبدي.
  • الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الأمعاء.
  • وجود أشخاص بالعائلة لديهم تاريخ مرضي متعلق بفقر الدم.

 

علاج فقر الدم بالأكل

  • احرص على تناول الغذاء الصحي الغني بالعناصر الغذائية، خاصة التي تحتوي على فيتامين B12.
  • اللحوم الحمراء تعد من المصادر الغنية بعنصر الحديد، وبشكل أخص لحم البقر وكبد البقر، لذلك يجب الاهتمام بتناولهم لعلاج فقر الدم.
  • للدجاج دور كبير للمساعدة في امتصاص الحديد من الأغذية النباتية، لذلك ينصح بتناوله.
  • احرص على تناول البيض بشكل منتظم، وذلك لاحتوائه على نسبة كبيرة من الحديد، كما أنه قليل السعرات الحرارية.
  • تعد المأكولات البحرية من المصادر الهامة للفيتامينات والحديد، كالجمبري والسلمون والمحار، وغيرها.
  • المداومة على أكل زبدة الفول السوداني بشكل يومي، حيث له دور فعال في معالجة فقر الدم.
  • تعد الحبوب الكاملة من أكثر الأغذية النباتية مصدراً للحديد، لذلك حافظ على تناولها.

 

ملاحظة: يجب المتابعة عند الطبيب المختص لمعرفة نوع فقر الدم ووضع خطة مناسبة لعلاجه، فهناك نوع بحاجة لتناول الحديد والفيتامينات ونظام غذائي صحي ومتكامل، ونوع بحاجة لزرع نخاع العظم، ونوع آخر يحتاج لعملية جراحية في حال وجود نزيف داخلي وغيرهم الكثير من الأنواع؛ لذلك من المهم جداً المتابعة عند الطبيب.

 

 

reaction:

تعليقات